ليس من قبيل المبالغة القول إن الدين جرى استغلاله لأغراض سياسية من قبل المتطرفين لتبرير أسوأ انتهاكات حقوق الإنسان الأساسية على مر التاريخ.

حان الوقت لأن يقول المجتمع الدولي “كفى” ويضع معايير جديدة لحظر الاستخدام السياسي للدين من أجل نزع سلاح التطرف واستئصال الخلط المسيء بين الدين والسياسة في جميع أنحاء العالم.

منظمة بيبيور انترناشونال أخذت على عاتقها تلك المهمة التاريخية وهي تحتاج إلى دعمك من أجل:

  • ضمان إقرار المعاهدة الدولية لحظر الاستخدام السياسي للدين في الجمعية العامة للأمم المتحدة.
  • دعم المنظمة لكي تصبح مرصداً عالميا لمراقبة تلك الانتهاكات وتقديم خدمات استشارية لدعم الدول في عملية التصديق على المعاهدة وضمان تنفيذها.

هنا كيف يمكنك المساعدة.

تبرع

لمنظمة بيبيور انترناشونال

ضمان

ايصالنا بالشخصيات العالمية.

إذا كنت تعرف برلمانيين أو شخصيات عالمية مؤثرة يمكن أن تؤيد وتدعم مبادرتنا؟

تطوع

لمنظمة بيبيور انترناشونال​

إذا كانت لديك خبرة سياسية أو خبرات في مجال جمع التبرعات أو دعم نشاطنا: اتصل بنا بغض النظر عن مكان وجودك حول العالم.