خلاصة أخبار المنظمة

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin

يسعدنا أن نعلن أن منظمة بيبيور انترناشونال حققت في الأسابيع الأخيرة تقدماً كبيراً وأصبحت على مسار راسخ لوضع معايير عالمية لنزع أسلحة التطرف واستئصال الخلط المسيء بين الدين والسياسة.

ومن التطورات الكبرى أن المغرب أصبح أول دولة تدعم مبادرتنا على الساحة الدولية ونتوقع ونتوقع أن تلتحق به العديد من البلدان الأخرى.

كما ناشدت مجموعات كبيرة من المشرعين حكومات بلدانها لتبني المبادرة في العديد من البلدان، من بينها إيطاليا وبنغلاديش والنمسا وباكستان وسان مارينو.

وهناك مستويات مختلفة من التأييد في أكثر من 50 دولة، بينها سويسرا وجنوب إفريقيا والمملكة المتحدة وبوركينا فاسو والسودان وجمهورية الكونغو الديمقراطية ونيجيريا ومصر والنرويج وألمانيا والعراق وفرنسا وألبانيا وموريتانيا والبحرين وكندا وإسبانيا وتونس وبلجيكا وجنوب السودان وأرمينيا والإكوادور ولاتفيا وجورجيا وجمهورية إفريقيا الوسطى وسيراليون ومقدونيا الشمالية ومالطا والنيجر ومالي وساحل العاج والعديد من البلدان الأخرى. 

كما تمكنت المنظمة من حشد تأييد متزايد في البرلمان الأوروبي والعديد من المنظمات الدولية.